تعذّر الدُّخُول إِلَى Google Search Console خَطَأ 500


قبل قليل توقّفت Google Search Console عن العمل، وظهرت عبارة حدث خطأ 500 . يُرجى إعادة المحاولة لاحقًا. ليست لدينا معلومات أخرى.

في السّاعات الأولى من صباح يوم الأربعاء 22 سبتمبر، توقّفت أدوات مشرفي المواقع من Google عن العمل، وظهرت عبارة "هناك خطأ ما" خطأ في الخادم.


ما معنى خطأ في الخادم 500

خطأ في الخادم 500 يعني "حدوث خطأ داخلي في الخادم". وهي رسالة خطأ عامة يتم تقديمها عند مصادفة حالة غير متوقعة، ولا توجد رسالة مناسبة أكثر تحديدًا.

هذا وكانت قد أعلنت Google أمس على حسابها على Twitter أن مشرفي المواقع قد يلاحظون تأخّرا في ظهور البيانات على تقرير الأداء.


توقّفت أدوات مشرفي المواقع عن العمل

هذا، ويُرجّح أن تكون مشكلة تأخّر البيانات السّبب الرّئيسي أو من بين الأسباب التي أدّت إلى تعطّل أدوات مشرفي المواقع.

يُمكنك الاطّلاع على مشكلة تأخر البيانات التي حصلت يوم أمس عن طريق الانتقال للرّابط الآتي:

سيتمّ تحديث هذا الصّفحة مباشرة بآخر ما سوف يتمّ التّوصّل إليه. (انظر أسفل الصّفحة)


كما قد يثير انتباهك الانتقال للآتي:


حل مشكلة Google Search Console خطأ 500

لحل المشكلة، وللوصول إلى Google Search Console، سيُمكن اتّباع الخطوات الآتية:

لكن قبل ذلك تجب معرفة أن هذه الطّريقة مؤقّتة فقط، ورغم أنه سيكون بإمكاننا الوصول إلى تقارير عديدة في مشرفي المواقع، إلا أنه لن يكون بإمكاننا الوصول إلى "تقرير الأداء" أو "نظرة عامّة"، والطّريقة كالتّالي:

  1. الوصول مباشرة إلى تقرير تغطية الفهرسة.
  2. اختيار موقع إلكتروني من القائمة.
  3. الاطّلاع على جميع التّقارير إلّا "نظرة عامّة" و"تقرير/تقارير الأداء".


[تحديث]

علّق جون مولر قبل قليل على تغريدة بخصوص المشكلة، حيث ذكر انه يتمّ العمل على حلّ المشكلة من طرف الفريق، وسيتمّ حلّها قريبا:


[تحديث]

تمّ حلّ المشكلة بنجاح، لكن رغم ذلك، لا يزال هناك جمود في بيانات تقرير الاداء.

وإذا كان لديك استفسار أو تعقيب حول موضوع تعطّل Google Search Console ، لا تتردّد من مشاركته في الرّدود في الأسفل أو نشر ملصق على منتدى مساعدة مجموعة خدمات "بحث Google" مباشرة عن طريق الانتقال للرّابط الآتي:

👈 نشر ملصق جديد على منتدى مساعدة مجموعة خدمات "بحث Google"


الصورة الشّخصية لمحمد الورياغلي خبير منتجات Google

محمد الورياغلي | خبير منتجات Google

كتابة تعليق ...

إرسال تعليق

كتابة تعليق ...

يُمكنك كتابة التّعليق هنا (0)

أحدث أقدم