هل تساءلت عن أسباب تأخّر الفهرسة في جوجل مؤخّرا؟

 من خلال دوري كخبير منتجات جوجل في منتدى مساعدة مجموعة خدمات بحث جوجل (المعروف بمنتدى مساعدة مشرفي المواقع سابقا) لاحظتُ أن هناك ازديادا كبيرا في عدد الأشخاص الذين يطرحون سؤالا في منتدى المساعدة حول أسباب تأخّر ظهور صفحات مواقعهم الإلكترونية على نتائج البحث، ولماذا لم تعد جوجل تفهرس صفحات الموقع الإلكتروني بسرعة في حين أنها في السابق كانت تظهر على نتائج بحث جوجل بسرعة. وهذا ما سنعالجه في هذه الصّفحة.

إذ بعد قراءة هذه الصّفحة بتركيز وفهمها، سنكون قادرين على فهم:

  • ما يحدث في الفترة الأخيرة لمشرفي المواقع بالنّسبة لحالة مواقعهم الإلكترونية على نتائج بحث جوجل.
  • أسباب اختفاء أو تراجع ظهور هذه الصّفحات على نتائج بحث جوجل.
  • حل مشكلة تأخّر فهرسة الصّفحات وظهورها على نتائج بحث جوجل
  • كم يسغرق من الوقت إعادة زحف جوجل بعد إصلاح المشكلات؟

حاسوب تظهر عليه صفحة بحث جوجل ومشاهدها يشرب قهوة وانخفاض الزيارات


ما الذي يجري؟

كانت الفترة الأخيرة هذه حافلة بتحديثات كبيرة في أنظمة بحث جوجل، وبشكل عامّ، وقبل عدّة أسابيع، قامت جوجل بإطلاق الجزء الثّاني من تحديث أسْمته تحديث أكتوبر 22 للبريد العشوائي الكبير في أنظمة البحث. وهذا يُعتبر السّبب -القشّة التي قسمتْ ظهر البعير- وراء اختفاء أو تأخّر ظهور صفحات العديد من المواقع الإلكترونية.

قبل ذلك ببضعة أسابيع، كانت جوجل مرّة أخرى قد أعلنت عن إطلاق تحديث المحتوى المفيد أو المحتوى المساعد، حيث أكّدت على أنّها ستعطي الأولويّة للمحتوى الذي تمّ إنشاؤه من اجل الأشخاص لمساعدتهم وليس من اجل محرّكات البحث بالدّرجة الاولى بُغية التّصدّر.

من جهة أخرى، قامت جوجل مؤخّرا بإطلاق ما يسمّى أساسيات بحث جوجل، حيث جاءت فيها إشارات كثيرة على تركيز جوجل على المحتوى غير المرغوب فيه وأعطت إرشادات كثيرة ونصائح متنوّعة لمشرفي المواقع حول المحتوى ووضّحت بشكل كبير جدّا سياسات المحتوى غير المرغوب فيه

وبسبب تراكم هذه التّحديثات وآثارِها على المواقع الإلكترونية، فقد شهدت العديد من هذه الأخيرة تراجعا واضحا أو اختفاء نتائجها من على محرّك بحث جوجل ومحرّكات البحث الشّريكة الأخرى.


نتائج هذا التّراكم

منذ نهايات شهر أكتوبر وإلى التّاريخ الحالي -تاريخ نشر هذه الصّفحة-، كان تأثّر المواقع الإلكترونية للعديد من مشرفي المواقع يختلف من حالة إلى أخرى مع عدم وجود أسباب واضحة أو مشكلات موحّدة تساعد على استقراء ما يجري بدقّة.

فمن المواقع الإلكترونية ما تمّ إقصاؤه من نتائج البحث دون سابق إنذار، ومنها ما تمّ معاقبته بإجراء يدويّ ما أدّى أيضا إلى اختفائه أو تراجعه الشّديد من نتائج البحث.

رغم ذلك نجد أن معظمهم يعاني في الاخير من مشكلة موحّدة والتي هي اختفاء ظهور صفحات المواقع الإلكترونية على نتائج البحث أو تأخّر فهرستها تأخّرا كثيرا أو عدم ظهورها.


اختفاء الموقع أو تأخّر ظهر صفحاته على نتائج البحث ليس أبديّا

إذا كنت من المتأثّرين بهذه التّحديثات وأردت حلّ مشكلة اختفاء أو تأخّر ظهور صفحات الموقع الإلكتروني على نتائج البحث فيُمكنك اتّباع هذه النّصائح:

في حال كانت لديك أسئلة حول الجوانب المراد إصلاحها، يُمكنك البدء بطرح سؤال في منتدى الدّعم العربي الأخضر.

يتأثّر الموقع الإلكتروني سلبا إذا كان يضمّ صفحات منخفضة أو صفحات سيئة الجودة حتى ولو كان يضمّ قدرا كبيرا من الصّفحات عالية الجودة. لهذا يلعب تنقيح الموقع الإلكتروني بشكل عامّ عاملا مهمّا لحل مشكلة اختفاء أو تراجع ظهور صفحات الموقع الإلكتروني على نتائج البحث. alert-warning


المدّة المقدّرة لعودة الأمور لنصابها بعد إصلاح المشاكل

تختلف عمليّة إعادة زحف جوجل من موقع إلكتروني إلى آخر، وقد تأخذ عمليّة إعادة الزذحف وقتا أطول إذا تمّت معاقبة الموقع الإلكتروني بإجراء يدوي. رغم ذلك، وإذا تمّ حلّ المشكلات بشكل كلّي فسوف يعيد محرّك البحثِ الزّحفَ في غضون بضعة أسابيع (قد تصل المدّة إلى بضعة أشهر)، لهذا يجب الحرض على أن يجد محرّكُ البحث الموقعَ الإلكترونية في حالة صحّيّة جيّدة. يُمكنك الاطّلاع على مزيد من التّفاصيل حول المدّة التي يستغرقها محرك بحث جوجل لإعادة الزّحف.


أسئلة شائعة

لماذا لا تتأرشف مقالاتي بحث تحديثات جوجل الأخيرة؟

على الأرجح تمّ اتّخاذ إجراء يدوي في حقّ موقعك الإلكتروني أو أن محرّك البحث قد اكتشف كمّا مهمّا من الصّفحات منخفضة الجودة عليه ما أدّى بجوجل إلى إعطاء تقييم للموقع الإلكتروني ككلّ على أنه منخفض أو سيّء الجودة.


كم المدّة التي يستغرقها جوجل للزّحف إلى صفحات موقعي بعد إصلاحها؟

بعد تراجع محرّك البحث عن الزّحف إلى صفحة أو موقع إلكتروني بسبب اكتشاف كم كبير من المحتوى منخفض أو سيء الجودة عليه، وإذا تمّت إصلاح المشكلات وتحسين الصّفحات المتأثّرة فإنّ محرّك البحث قد يستغرق بضعة أسابيع ليعيد الزّحف إلى الصّفحة.


خلاصة الموضوع

بعد التّحديثات الكبيرة التي قامت جوجل بإطلاقها في انظمة البحث الخاصّة بها وتركيزها على الوقوف في وجه المحتوى غير المرغوب فيه فقد تأثّرت العديد من المواقع الإلكترونية بتراكمات هذه التّحديثات حتى أن بعض هذه المواقع الإلكترونية تمّت معاقبتها بإجراء يدوي بعنوان مشكلات بشأن المحتوى غير المرغوب فيه، ولحل المشكلة يجب العمل على اتّباع إرشادات مشرفي المواقع والنّصائح التي تقدّمها جوجل لتحسين المحتوى.

وهذا كلّ ما في الأمر
𝌘 تابع AR-S 𝌘
🤛🏽 🤜

التّعليقات والرّدود ...

إرسال تعليق

التّعليقات والرّدود ...

لكتابة تعليق، انقر/ي هنا (0)

أحدث أقدم